7 أسباب لاستخدامك منصة "وادي المتدربين" للوصول لفرصة تدريب وظيفي

11 Oct 2017

إذا كنت طالب جامعي أو حديث التخرّج وتبحث عن فرصة تدريب عملي أو تأهيل للوظيفة، ولم تصل بعد استخدامك لمواقع التوظيف؟

أو إن أنت صاحب شركة ناشئة وتبحث عن شركاء أو أشخاص ليساعدونك في إنجاح مشروعك دون التأثير على الميزانية؟

هذا الحل تقدمه لكم منصة "وادي المتدربين" لتوصيل  طلبة الجامعي والخريجين من المهتمين بالعمل مع الشركات الناشئة من خلال منح تدريبية (مدة 3 أشهر إلى 6 أشهر أو عام كامل) ليحصل المتدرب على خبرات عملية ويستفيد رائد الأعمال من توفير قدر لا بأس به من موارده المالية ويتحرك بمشروعه بطاقة أشخاص لا يقلقون من قلة المال!

وليس المال وحسب… هذه 7 أسباب لاستخدامك منصة وادي المتدربين في الوصول إلى  فرصة تدريب أو تعيين موارد بشرية مهارية لديها شغف بمجالات ريادة الأعمال.

1. فريق "وادي المتدربين" يتواصل مع الشركات بشكل مباشر؛ لنوفر فرص جديدة للتدريب العملي، ونتأكد أن الفرصة التي تُقدَّم لك هي فرصة حقيقية وليست إعلان لشركة على أي موقع!

2. موقع متخصص في الإعلان عن فرص التدريب العملي المؤهِـّل للتوظيف

عندما تقوم الشركات بالاختيار من بين الملفات الشخصية  للمتقدمين للتدريب عبر موقع وادي المتدربين يضعون في حسبانهم أن المتقدمين لهم طلبة جامعيين أو حديثي التخرج، حتى لا  تُظلم في مقارنة مع اُناس يعملون بالفعل أو يتقدمون لأي  فرصة يرغبونها، مثل ما يحدث  على كثير من مواقع التوظيف. أيضا،يساعد ذلك الشركات ألا يتراكم عندها العديد من السير الذاتية  من المتقدمين لهم.

3. توصيات للشركات بأفضل المتدربين في مجالاتهم، وترشيحات للمتدربين بالشركات وبيئات التعلُّم المتميزة في مجالها.

إذا  أثبتت كفاءتك في تدريبك الأول، تقوم الشركة الموفرة للتدريب بترشيحك على الموقع (recommendation)، ويظهر ذلك للشركات الأخرى التي تحتاج مهارتك لتبدأ معهم منحة تدريبية أخرى أو تدريب الإعداد لوظيفة لديها، وبذلك تصل لفرص تدريب وتوظيف جديدة وتكتسب خبرات أكثر.

بالمثل للشركات التي أثبتت إنها بيئة جيدة ومناسبة للتعامل مع الطلبة والمتدربين، يتم منحها شارة التميُّز على الموقع -عن طريق متدربيها- وبذلك يكون التعرف عليها أكثر وتصل لقدرات بشرية أكفأ!

4. فرصك في الوصول للتدريب العملي هنا أسهل وأسرع!

الفرص الموجودة على الموقع تقدمها شركات ناشئة ومتوسطة الحجم (فريق عمل بين 5 إلى 500 شخص) والتي بطبيعتها لديها بيئة مرنة لتوفير فرص تعلُّم ومشاركة للخبرات، بمعايير وشروط اختيار أسهل كثيرًا من تعقيدات مراحل التقديم لتدريب في الشركات الكبرى.

  1. فرص أكثر، مع إمكانية التدريب عن بُعد "اونلاين" في شركات خارج مدينتك أو بلدك5.

نركز على توفير فرص للتعليم والتدريب عن بعد (في بعض المجالات) حتى نتجاوز كل عائق يقف أمام اكتساب  الطالب لخبرات حقيقية لجانب دراسته الجامعية.

وكذلك توفير قدرات بشرية لبعض الشركات الناشئة التي تبحث  عن لشباب كفؤ للعمل معهم "دون حواجز مكانية" بغض النظر عن موقعهم الجغرافي، خصوصًا إذا كانت ترغب في التوسع خارج بلدها أو أن طبيعة عملها قائمة على الإنترنت.

وذلك يساهم في توفير فرص تدريب أكثر متوزعة على مدار العام! "دون حواجز زمانية" وليس مجرد تدريب صيفي summer internship مدته ثلاثة أشهر لكل من الطلبة والخريجين والأشخاص الراغبين في تغيير مسارهم المهني.  

6. فرص تدريب في مجالات جديدة كانت مغلقة لفترة على العمل الوظيفي فقط!

بنهتم بالوصول إلى المجالات التي لم يكن متاح بها فرص للتدريب من قبل،  أو تلك المعتمدة على الترشيحات والوساطة (مثل مجالات القطاع المصرفي "البنوك والبورصة" أو الاستيراد والتصدير، أو حتى الطب والقانون)... نبحث عن الشركات الريادية والمؤسسات الشبابية التي بدأت العمل في أحد تلك المجالات، لنعمل على توفير فرص للتعلم وتبادل الخبرات بينهم وبين الجمعيين من المهتمين بالعمل  في هذه  المجالات مستقبلًا.

7. متابعة لنجاح تجربة التدريب ومشاركة الخبرات عند الطالب والشركة.

أحد أدوار "وادي المتدربين" هو توفير بيئات صالحة للتعلُّم والعمل في مجتمعاتنا (خاصة العربية) ونشر ثقافة تبادل الخبرات والمعرفة وتقديم المجهودات في مقابل التعلُّم بالممارسة بدلًا من المال.

كل مرة يتم فيها الربط  بين شركة ومتدرب، يتابع فريقنا جودة الفرصة المقدمة للمتدرب وللشركة على حد سواء، أثناء وبعد انتهاء فترة التدريب. لنتأكد أن كلا الطرفين حصلا على حقوقهما ويقومان بواجباتهما على التوازي معا.

وعلى ذلك نحاول تقديم مجموعة من الإرشادات والنصائح  للشركات وللمتدربين تفيد الطرفين أثناء تعاملهم وشغلهم معًأ.

إذا كنت ترغب في الحصول على أولى فرصك التدريبية قبل تخرجك من الجامعة أو إن كنت تخرجت بالفعل وتبحث عن وظيفة ملائمة تختبر قدراتك بها وتتعلم الجديد عنها قبل أن تبدأ، فابدأ ببناء ملف شخصي profile لك على منصة "وادي المتدربين" يُعبّرعنك بشكل جيد (من هنا)، ثم تصفّح الفرص المعروضة على الموقع بشكل دوري وقدّم على الفرصة المناسبة لك!

أو إن كنت رائد أعمال أو صاحب شركة ريادية وترغب في الاعتماد على شباب متحمس لمشاركتك مشروعك الريادي ومشاركتهم جزء من خبراتك، يمكنك بناء ملف شخصي لشركتك (من هنا) والإعلان عن الفرصة التدريبية التي تتيحها (من هنا).

لنسمع تجربتكما في العمل معًا ومشاركة الخبرات والمهارات قريباً!

 

-------------------------
 اشترك في نشرتنا الإخبارية من هنا

Strategic Partners